مركز التثقيف المسيحي

    مشاركة شبيبة الصعود في لقاء عينكاوا للشباب

       
    220 مشاهدة   |   0 تقييم
    تحديث   26/08/2019 9:00 مساءا

    بروح ملؤها النعمة والمحبة والمشاركة بفرح وبركة الرب شاركت مجموعة من شبيبة كنيستنا الصعود مع شبيبة بغداد في لقاء عينكاوا للشباب (AYM 2019) الذي نظمته إيبارشية أربيل الكلدانية للفترة من 22 وحتى 24 من شهر آب الجاري، والذي كان بعنوان (المسيح يحيا).

    إستند شعار المخيم على الإرشاد الرسولي للبابا فرنسيس الذي وجّهه للشبيبة ولكل شعب الله، فالمسيح حي في كل مؤمن ومن أجله ومن خلاله. شارك في المخيم عدد من الرهبان اليسوعيين القادمين من لبنان ومصر، فضلاً عن عدد من الآباء الكهنة من أبرشيات العراق المختلفة.

    بعد إفتتاح المخيم تم تقسيم الشبيبة إلى مجاميع في عدد من الكنائس، للإشتراك في محاضرات عن مواهب الروح القدس وكيفية عيش هذه المواهب في الحياة اليومية، واستخدام هذه النّعم من أجل خدمة الآخر. ثم كان اللقاء بالجامعة الكاثوليكية لإحياء أمسية للتراتيل المريمية والتي اشترك فيها بتقديم التراتيل فريق كنيسة كوخي من بغداد، مع جوق يزداندوخت التابع لإيبارشية أربيل.

    أما في اليوم التالي فقد كانت هناك مداخلة لسيادة المطران بشار وردة تكلّم فيها عن موضوع "هل يمكن للكنيسة أن تثق بالشباب؟". وبعدها كان تقديم التعليم المسيحي من حصة الرهبان اليسوعيين الذين تحدثوا عن عدة مواضيع تتعلق بالإرشاد الرسولي للبابا فرنسيس.

    واختتم اللقاء بقداس إحتفالي ترأسه سيادة المطران بشار وردة، بمشاركة عدد من الآباء الكهنة والرهبان اليسوعيين. وكذلك تضمن منهاج المخيم على مدى أيامه الثلاثة نشاطات منوعة منها لقاءات روحية ومقاسمة خبرات ورياضة درب الصليب وساعة سجود ومسابقة للكتاب المقدس وألعاب ترفيهية وحفل ختامي وأيضاً سفرة ترفيهية.

     




    حقوق النشر محفوظة Copyright © 2012, ascension-iq.com, All Rights Reserved
    3:45