المناسبات الطقسية

    الأب فادي في قداس الفصح: "إصنعوا هذا لذكري" آيةٌ تعني الكثير

       
    193 مشاهدة   |   0 تقييم
    تحديث   02/04/2021 7:41 مساءا

    إحتفل جمعٌ من مؤمني كنيستنا الصعود، مساء يوم الخميس 2021/4/1، بالقداس الإلهي الذي أقامه راعي الكنيسة الأب فادي نظير، بمناسبة ذكرى العشاء الأخير للرب مع تلاميذه.
    بيّن الأب فادي في موعظته أن يسوع، في هذه الليلة، أسّس سرّين من أسرار الكنيسة، هما: أولاً سرّ القربان المقدس، الذي أسّسه لمحبته للبشر، والغاية منه هي أن يستمر وجوده في حياة المؤمن المسيحي من خلال جسده ودمه. وثانياً سرّ الكهنوت، لكي يصنع الكهنة الجسد والدم ويقدمانهما للمؤمنين.
    وبيّن أيضاً أن يسوع قام بغسل أرجل تلاميذه ليقدم مثالاً في التواضع والخدمة للرسل والتلاميذ، ومن خلالهم لكافة المؤمنين به.
    ثم أضاف، إن حضور القداس وتناول جسد المسيح ودمه لا يكفي لتحقيق ما أراده يسوع حين قال "إصنعوا هذا لذكري"، فلهذه العبارة أبعاد أعمق من ذلك، حيث يريد المسيح من الإنسان أن يصنع كما صنع هو طوال حياته؛ أن يبذل ذاته من أجل الآخرين، أن يغفر ويسامح ويعيش المحبة، وأن يشهد لمحبة المسيح في هذا العالم. لا يطلب يسوع منا أن نتذكر ما فعله ونعلّمه للآخرين بالكلام، إنما يريد منا أن نعيش تعاليمه ونتعامل مع إخوتنا البشر مثلما تعامل هو.
    وأوضح كذلك ما جاء في النص الإنجيلي عندما أخذ المسيح الخبز وكسرهُ وبارك ثم أعطاهُ لتلاميذه، أنه بذلك أخذ الخبز من الأرض، من تعب الإنسان، وقدمه لله ليباركه، وبذلك لا يبارك الخبز فقط إنما من يأكل منه أيضاً ستحل عليه بركة الله. إن هذا الخبز، الذي يمثل جسد المسيح المكسور من أجل فداء العالم، لا يكون ذا فائدة إن لم يُكسَر ويؤكَل، فلكي يصنع المؤمن على مثال المسيح، عليه أن يكون خبزاً مكسوراً من أجل الآخرين.
    وختم موعظته بقوله إن إيماننا الحقيقي يظهر للآخرين من خلال خدمتنا لبعضنا البعض، وكل منا مدعو ليكون على مثال المسيح، أن نعيش محبته فيما بيننا، وأن نُكسَر من أجل بعضنا البعض لتحقيق وصية المسيح.
    وفي ختام القداس، وكرمز لحبس المسيح من قبل اليهود لتقديمه للمحاكمة في اليوم التالي، فقد تم نقل القربان المقدس إلى كابيلا الكنيسة.
    كما أقيمت في مساء اليوم ذاته، رتبة صلاة سهرة الآلام التي تضمنت عدداً من الصلوات والمزامير.

     

    المزيد من الصور الخاصة بالمناسبة تجدونها في صفحتنا على الفيسبوك من خلال الرابط التالي:

     

    https://www.facebook.com/media/set/?vanity=Ascensioniq&set=a.3893331124088907




    حقوق النشر محفوظة Copyright © 2012, ascension-iq.com, All Rights Reserved
    3:45