مركز التثقيف المسيحي

    مشاركة معلّمي كنيستنا الصعود في حفل تكريم معلّمي التعليم المسيحي للكنائس الكلدانية

       
    328 مشاهدة   |   0 تقييم
    تحديث   06/11/2021 11:39 مساءا

    شارك معلمو التعليم المسيحي بكنيستنا الصعود، مع راعي الكنيسة الأب فادي نظير، في الحفل الذي أقامته البطريركية الكلدانية لتكريم معلمي التعليم المسيحي في كافة الكنائس الكلدانية في بغداد، مساء يوم الجمعة 2021/11/5، على حدائق جمعية المهندسين العراقية.
    حضر الحفل غبطة البطريرك مار لويس ساكو، ومعاونه سيادة المطران باسيليوس يلدو، وأيضاً سيادة المطران شليمون وردوني، إضافة إلى الآباء الكهنة، وعدد من الأخوات الراهبات، ومعلمو التعليم المسيحي.
    إبتدأ الحفل بكلمة لغبطة البطريرك، شكر فيها كافة المعلمين وذكر أن هذا التكريم جاء تقديراً لما يبذله المعلمون في كنائس الأبرشية من جهود من أجل متابعة الطلاب وتنشئتهم، مضيفاً أن رسالتهم لا تقل أهمية عن رسالة الكاهن، فكلاهما يُعلن عن محبة الله ورحمته وأبوّته لكل الناس، مؤكداً على ضرورة تجسيد وتطبيق المعلّم لكل ما يعلّمه لطلابه في حياته، فهذه المصداقية هي التي تؤثر في الطالب وتجعله يقتدي بمعلّمه.
    تبع كلمة غبطته كلمة للدكتورة فريال بهجت، من كنيستنا، ألقتها بإسم جميع المعلمين، شكرت في بدايتها جميع القائمين على الحفل، ثم ذكرت أن لقب "معلّم" أتى إقتداءً بيسوع المسيح فهو معلّمنا الأول والأعظم، مبيّنةً دور معلم التعليم المسيحي في بناء جسد الكنيسة بالإيمان والمحبة، وأشارت أيضاً إلى رسالة البابا فرنسيس التي وصف فيها المعلم بأنه شاهد للإيمان ورفيق ومربّي.
    تخلّل منهاج الحفل عدداً من المسابقات والجوائز والأغاني، إضافة إلى توزيع الشهادات التقديرية لجميع المعلمين.




    حقوق النشر محفوظة Copyright © 2012, ascension-iq.com, All Rights Reserved
    3:45