You are currently viewing معلمي و معلمات التعليم المسيحي في بغداد يحتفلون باليوم العالمي للإرسال

معلمي و معلمات التعليم المسيحي في بغداد يحتفلون باليوم العالمي للإرسال

إعداد: جلال الريس
تصوير: موقع التعليم المسيحي – بغداد

تحت شعار (من اجلهم كرّستُ ذاتي) اقامت لجنة بغداد للتعليم المسيحي احتفالية يوم الإرسال العالمي بمشاركة معلمي ومعلمات التعليم المسيحي في الكنائس الكاثوليكية ببغداد يوم الجمعة المصادف 28-11-2014 في كنيسة مار يوسف – خربندة.

بدأت مراسيم الإحتفال التي حضرها عدد من الاساقفة الاجلاء والكهنة الافاضل والراهبات فضلاً عن جمع من المؤمنين بترتيلة (هلم تعال) وبعدها رحّب الأب روبرت سعيد سكرتير اللجنة بالمعلمين والمعلمات داعياً الى الصلاة من أجل تحقيق الهدف المرجو من زيارة البابا فرنسيس الاول الى تركيا كجزء من الإرسال والتي جاءت متزامنة مع الاحتفال بالمناسبة. ثم القى الاخ نويران الدومنيكي محاضرة بخصوص الإرسال والتي تمحورت حول امرين هما الوزنة في منظور الإرسال والإختيار والتمييز بداخل الإرسالية.

سيادة المطران مار افرام يوسف عبّا رئيس الهيئة العليا للتعليم المسيحي في العراق اثنى في كلمته على دور المعلمين والمعلمات في تنشئة الطلاب تنشئة مسيحية حقيقية معتبراً  تكريس الشخص لذاتهِ انما هو هِبة الله للكنيسة. 

 

وكان لفريق مرآة العدل والسلام مشاركة في عرضٍ مسرحيٍ بعنوان (ارسلكم بين ذئاب) والتي روت احداثها كيف السبيل الى التبشير في ظل الصعاب والمِحن.

وفي ختام الاحتفالية وقف ممثلي الكنائس من المعلمين والمعلمات امام المذبح لنيل بركة الإرسال على ايدي الاساقفة الاجلاء ليمضوا قُدُماً في التبشير بكلمة يسوع المسيح وينشروا تعاليمه. وبعدها قامت لجنة بغداد للتعليم المسيحي بتوزيع الهدايا للمعلمين والمعلمات والكهنة الحاضرين فضلاً عن اعضاء اللجنة المنظمة للإحتفالية.

هذا وتخلل الإحتفال قراءات من الكتاب المقدس وتأملات وطلبات وخبرات فضلاً عن مشاركة فريق (ابناء كوخي) بترانيم شدت مسامع الحاضرين بكلماتها الممجدة لله الآب والحانها السماوية العذبة.


أنقر هنا لمشاهدة الصور الخاصة بالمناسبة